اهتمت السينما المصرية دائمًا بتجسيد الواقع الذي نعيشه، وحرصت على التعبير عن مشاهديها بمختلف أعمارهم وشخصياتهم وتوجهاتهم. لذلك كان لزامًا عليها تقديم ما يعرف بأفلام المراهقة. وهي الأفلام التي استلهما مؤلفيها من العالم الخاص بالشباب، ونمط حياتهم المختلف، وسلوكياتهم التي ما زالت في مرحلة التقويم. فصورة المراهق كما تعكسها الأفلام السينمائية جاءت جريئة خالية من التزييف، وأقرب لذكريات كل شخص منا عن مرحلة المراهقة. فمن منا لم يمر بتلك المرحلة الخطيرة، وكم من الممتع دائمًا مشاهدة أفلام نشعر بانتمائنا لها ونتوقع أحداثها، لأننا سبق وواجهنا مثلها من قبل.

وعلى الرغم من أن تلك الأفلام موجهة عادة لجمهور السينما من صغار السن وتستهدف اهتماماتهم الخاصة، إلا أنه يجب على الآباء والأمهات أيضًا الحرص على مشاهدة تلك النوعية من الأفلام لفتح نافذة تطل على العالم الخاص بأبنائهم. فهي طريقة ممتازة لفهم واستيعاب مشاعرهم وأفكارهم والتحديات التي تواجهم، للمساعدة في اكتشاف الطريقة الصحيحة والمناسبة للتواصل معهم في واحدة من أصعب مراحل حياتهم. وفيما يلي نقدم لكم مجموعة من أبرز الأفلام المصرية التي ناقشت قضايا المراهقين وسلطت الضوء على احتياجاتهم.

المراهقات 1960

تطرق الفيلم لعدة قضايا هامة منها الحمل خارج إطار الزواج، والتفرقة في المعاملة بين الابن والابنة، وإجبار الفتاة على الزواج. وذلك من خلال قصة ثلاث فتيات مراهقات تعاني كل منهن من مشاكل مختلفة مع أسرتها، فالأولى تعاني من العقلية الرجعية لوالدتها التي تسمح لابنها الشاب بفعل ما يريد، بينما تفرض قيودها الصارمة على الابنة، حتى أنها ترفض تزويجها من الشاب الذي تحبه، وتصر على زواجها من ابن خالتها. والفتاة الثانية تحب ابن زوج أمها وتحمل منه بدون زواج، وعندما يعرف والده بالأمر يطرد ابنه من المنزل ويجبر الفتاة على الإجهاض فيتسبب في موتها. أما الأخيرة فهي فتاة تعيش في أسرة متحررة تعطيها مطلق الحرية لفعل ما تريد، فتستغل حريتها بطريقة خاطئة وتصادق العديد من الشباب وتهرب من المدرسة لتقضي وقتها معهم، حتى تشعر بأنها تعيش بطريقة غير صحيحة، فتتوقف عن تصرفاتها المتحررة وتلتزم في دراستها في انتظار الزوج المناسب. الفيلم من بطولة ماجدة ورشدي أباظة. وهو من تأليف علي الزرقاني، وإخراج أحمد ضياء الدين.

المراهقة الصغيرة 1966

يحكي الفيلم قصة طالبة في المرحلة الثانوية تعاني من معاملة والدها القاسية، والرقابة المتشددة التي يفرضها عليها، والتي تصل لمنعها من الدراسة. ويسلط الضوء على التهور والقرارات المتسرعة التي يتخذها المراهقين بدون التفكير مليًا في عواقبها. حيث تلجأ الفتاة للبحث عن عريس مناسب حتى تتخلص من سيطرة والدها، ويقع اختيارها على جارها المتزوج الذي يعاملها كأنها ابنته، وفي أحد الأيام تستغل سفر زوجته وعودته للمنزل في حالة سكر شديدة وتنام بجواره حتى الصباح. وعنما يستيقظ تدعي الفتاة اعتداءه عليها حتى تجبره على الزواج منها، وبعد أيام تدعي أنها حامل وتخبر والدها الذي يسرع لقتل جاره ولكنه يصيب ابنته. وفي المستشفى تدرك الفتاة بشاعة ما فعلته فتعترف بالحقيقة. الفيلم بطولة نيللي وأحمد مظهر. ومن تأليف إسماعيل القاضي، وإخراج محمود ذو الفقار.

العذراء والشعر الأبيض 1983

تدور أحداث الفيلم حول المشاعر الرومانسية الجياشة لدى المراهقين، ومدى تفهمهم لتلك المشاعر، وقدرتهم على التعامل معها بحكمة. وذلك من خلال قصة زوجين قررا تبني طفلة بسبب عدم قدرة الزوجة على الإنجاب.، تكبر الطفلة حتى تصل لسن المراهقة وتكتشف أنه تم تبنيها فتبدأ في التصرف بطيش وفجور. وتتحول مشاعرها تجاه والدها من حب أبوي إلي حب عاطفي وتقع في غرامه، حتى أنها قامت بتقبيله بشهوة فما كان منه إلا أن قام بإبعادها وصفعها على وجهها. لتتراجع الفتاة عن تصرفاتها وتتزوج شاب من عمرها بعدما تأكدت أن مشاعرها كانت مراهقة عابرة. الفيلم من بطولة شيريهان ونبيلة عبيدة ومحمود عبد العزيز. وهو من تأليف إحسان عبدالقدوس، وسيناريو وحوار كوثر هيكل، وإخراج حسين كمال.

فيلم ثقافي 2000

طرح الفيلم واحدة من أهم مشاكل التي يمر بها الشباب والمراهقين في مصر وهي الرغبات الجنسية المكبوتة، والتي سببتها صعوبة الزواج هذه الأيام نظرًا للظروف الاقتصادية. ويحكي قصة ثلاثة أصدقاء أتموا دراستهم الجامعية، ويعانون من البطالة وسوء الحالة المادية، كما تحركهم رغبتهم الجنسية المكبوتة بسبب عجزهم عن الزواج، فيلجأون للهروب من واقعهم بمشاهدة الأفلام الإباحية. وبعد حصولهم على شريط فيديو لواحد من تلك الأفلام تبدأ رحلتهم في محاولة للعثور على جهاز فيديو ومكان يصلح للمشاهدة، وفي إطار كوميدي يمرون بالعديد من المواقف والمفارقات، ليكتشفوا في النهاية أن شريط الفيديو مسجل عليه جلسة لمجلس الشعب يناقش خلالها إتاحة فرصة العمل للشباب. الفيلم بطولة أحمد رزق وأحمد عيد وفتحي عبد الوهاب. وهو من تأليف وإخراج محمد أمين.

مذكرات مراهقة 2001

سلط الفيلم الضوء على مشاعر المراهقين الرومانسية وتطلعهم لقصص الحب. كما تطرق لقضايا أخرى مثل العلاقات الجنسية بدون زواج والاغتصاب والإجهاض. حيث قدم الفيلم قصة فتاة مراهقة في المرحلة الثانوية تحلم بالوقوع في قصة حب رومانسية على طريقة أنطونيو وكليوباترا،  فتقابل شاب وسيم متحرر أخلاقيًا وتقع في حبه وتتورط معه في علاقة جنسية بعدما وعدها بالزواج. تشعر صديقة الفتاة بالغيرة والحقد تجاهها فتقوم بتصويرها مع حبيبها وتقرر ابتزاها عن طريق أحد الشباب، والذي يقوم باغتصاب الفتاة. الفيلم من بطولة هند صبري أحمد عز ومحمد رجب وشمس. وهو قصة وإخراج إيناس الدغيدي، وسيناريو وحوار عبد الحي أديب.

أسرار البنات 2001

تطرق الفيلم لواحدة من القضايا الأكثر خطورة في فترة المراهقة وهي الرغبة الجنسية. كما يلقي الضوء على عدة قضايا أخرى من بينها ختان الإناث والإجهاض والعنف الأسري. وذلك من خلال قصة فتاة مراهقة وقعت في حب جارها وتغلبت عليهما مشاعرهما حتى أقاما علاقة جنسية نتج عنها حمل الفتاة. وبعد تسعة أشهر أخفت فيهم الفتاة حملها، أنجبت طفلتها في منزل خالتها التي أسرعت بها للمستشفى وسط حالة ذهول وعدم تصديق من الأسرة كلها، وشعور بالإحراج والخوف من الفضيحة من جانب والديها. وتطرقت أحداث الفيلم إلي نشأة تلك الفتاة في أسرة متشددة مما جعلها طفلة خائفة تعاني من الكبت والحرمان العاطفي وغير قادرة على التواصل مع أسرتها. في مقابل نموذج آخر متمثل في ابنة خالتها التي نشأت في أسرة معتدلة وأكثر تفهمًا، مما جعلها طفلة واثقة في نفسها وصريحة مع أسرتها. الفيلم بطولة مايا شيحة وشريف رمزي وعزت أبو عوف ودلال عبد العزيز وسوسن بدر. وهو من تأليف عزة شلبي، وإخراج مجدي أحمد علي.

أوقات فراغ 2006

قضية آخرى هامة من قضايا الشباب والمراهقين طرحها الفيلم، وهي استغلال أوقات الفراغ التي تتوفر لديهم بكثرة، والتي تنتهي بإضاعة الوقت في أشياء غالبًا ما تكون غير مفيدة. وذلك من خلال عرض قصص مجموعة كبيرة ومتنوعة من شباب الجامعة الذين تنوعوا بين الغنى والفقر والتحرر والتدين، ولكن جمعتهم الأفكار المضطربة والتمرد على الواقع والحماس لتجربة كل جديد. ليقع الشباب في دائرة مغلقة ما بين التزامهم الديني والاهتمام بدراستهم ومستقبلهم، وبين رغبتهم في الجموح والانطلاق وتجربة المخدرات والعلاقات الجنسية، وهي الحالة التي عبرت عنها بكل دقه أغنية الفيلم “بنلف في دواير” وجسدها المخرج ببراعة في مشهد النهاية عندما ركب الأبطال لعبة العجلة الدوارة في مدينة الملاهي. الفيلم من بطولة أحمد حاتم وكريم قاسم وعمرو عابد وراندا البحيري وصفا تاج الدين. وهو من تأليف عمرو جمال ومحمود محمد، وإخراج محمد مصطفى.

الماجيك 2007

ناقش الفيلم فكرة الاختلافات الطبقية بين الأسر الغنية والفقيرة، وتأثير ذلك على الأبناء المراهقين وطريقة تفكيرهم ومشاكلهم. وذلك من خلال أربعة أصدقاء من طبقات مختلفة، ثلاثة منهم من طبقة فقيرة يسعى كل منهم لتحقيق ثروة كبيرة لتحسين مستوى معيشتهم، فيقومون بعمليات النصب والاحتيال. أما الرابع وهو من أسرة غنية فيسعى لمصادقتها بسبب شعوره بالوحدة، فينضم لهم في عمليات السرقة كنوع من المغامرة وكسرالملل والرتابة. ويرصد الفيلم المشاكل العديدة التي يقع فيها هؤلاء الشباب بسبب حداثة سنهم وفسادهم الأخلاقي. الفيلم من بطولة أحمد حاتم وعمرو عابد وكريم قاسم وفرح يوسف. وهو من تأليف محمد حسان، وإخراج محمد مصطفى.

إي يو سي 2011

تناول الفيلم رحلة مجموعة من طلاب الثانوية العامة الذين فشلوا في تحقيق مجموع عالي، وبالتالي لم يتمكنوا من دخول الجامعة، فقرروا إنشاء جامعة وهمية خاصة بهم، حتى لا يواجهون موجة غضب من ذويهم بسبب هذا الفشل. يفاجأ الشباب برغبة العديد من الطلاب الآخرين في دخول الجامعة ظنًا منهم أنها حقيقة، ولكن بسبب مراهقتهم وعدم تفكيرهم في مستقبلهم لم يهتموا  بعدم وجود أساتذة للتدريس ولا منهج معتمد. وبمرور الأحداث تتضح حقيقة الجامعة الوهمية ويتم إخضاعها لوزارة التعليم العالي، ليكتشف الطلاب الكثير من السلبيات في نظام التعليم في مصر. الفيلم بطولة كريم قاسم وعمرو عابد ومحمد سلام. وهو من تأليف عمر جمال، وإخراج أكرم فريد.

عائلة ميكي 2011

تدور أحداث الفيلم حول أسرة مصرية من الطبقة المتوسطة، مكونة من الأب والأم والجدة وخمس أبناء في أعمار مختلفة، أكبرهم ملازم أول حديث التخرج، وأصغرهم في المرحلة الابتدائية. يعاني الأبناء من مشاكل المراهقة الخاصة بكل منهم مما يدفعهم للكذب على والديهم وخداعهم بشتى الطرق. وبسبب جهل الوالدين بهذا الكذب يتقدمان لمسابقة الأسرة المثالية، ليتضح بمرور الأحداث أن الأسرة بجميع أفرادها بعيدة كل البعد عن المثالية، بما فيهما الأب والأم اللذان قررا دفع رشوة مالية لرئيس لجنة التحكيم لتفوز أسرتهم بلقب الاسرة المثالية. الفيلم من بطولة لبلبة وأحمد فؤاد سليم وعمرو عابد وحسن حرب. وهو من تأليف عمرو جمال، وإخراج أكرم فريد.

الجيل الرابع 2015

يحكي الفيلم قصة أربعة أصدقاء مراهقين فاشلين في دراستهم الثانوية، ويقعون في المشاكل بشكل متكرر، ويعاني كل منهم من مشاكل أسرية مختلفة. يقع الأصدقاء في موقف عصيب حيث يجدوا أنفسهم مطاردين من قبل الشرطة بتهمة الانضمام لجماعة إرهابية ومحاولة اغتيال وزير الداخلية، كما يلاحقهم تاجر مخدرات ظنًا منه أنهم قاموا بسرقته. وفي إطار كوميدي يسعى المراهقين الأربعة إلى الخروج من تلك الورطة، لتنتهي أحداث الفيلم بإثبات برائتهم. الفيلم من بطولة أحمد مالك ومارك حجار وخالد أنور وعلي إسماعيل. وهو من تأليف عمرو سمير عاطف، وإخراج أحمد نادر جلال.

بنات ثانوي 2020

استعرض الفيلم عالم الفتيات ونمط حياتهن وسلوكياتهن من خلال قصة خمس فتيات مراهقات في مرحلة الدراسة الثانوية، تبدأ كل منهن في البحث عن ذاتها وسط مشاكل وظروف أسرية متنوعة، فتقعن في متاعب وأزمات مختلفة. كما سلط الفيلم الضوء على السوشيال ميديا وتأثيرها على المراهقين، من حيث تأثرهم بالمجتمع الخارجي وتغيير معتقداتهم، وعدم تقبلهم لأنفسهم وظروفهم، والسعي وراء تغيرها بأي شكل حتى لو عن طريق الكذب والخداع. الفيلم بطولة جميلة عوض وهنادي مهنا ومايان السيد وهدى المفتي ومي الغيطي. وهو من تأليف أيمن سلامة، وإخراج محمود كامل.